نبيل الشرعبينبيل الشرعبي

اعيدوا لشركة النفط وظيفتها القانونية

يجري الحديث منذ أيام على تكليف مصافي عدن بوظيفة استيراد المشتقات النفطية، مع أن مصافي عدن لا يخول لها القانون استيراد المشتقات النفطية، وقيامها بهذه الوظيفة مخالف لقانون تأسيس شركة النفط اليمنية المعنية بالوظيفة هذه..


شركة النفط اليمنية صدر بها قرار جمهوري وحدد مهامها ومنها هذه الوظيفة..


وللعلم شركة النفط اليمنية في عام 1961_  تاسست في الجزء الشمالي من الوطن آنذاك وكان مقرها الحديدة باسم شركة المحروقات.


بعد ثورة1962_ تحولت إلى شركة مساهمة بين الحكومة والبنك اليمني للانشاء والتعمير.


1969_ تم الحاق المنشآت الخاصة بتوزيع المنتجات النفطية في السوق المحلية (في المحافظات الجنوبية والشرقية) تابعة لشركة كالتكس, موبيل اويل ايسو, شركة بي بي بشركة شل البحر الاحمر المؤسسة.


1970_ تم انشاء شركة النفط الوطنية في جنوب الوطن كشركة تابعة لهيئة النفط آنذاك .


1972_ صدر قانون انشاء المؤسسة العامة للنفط والثروات المعدنية وأصبحت شركة المحروقات في شمال الوطن وحدة تابعة للمؤسسة تحت مسمى شركة النفط اليمنية.


1974_ صدر أول نظام أساسي للشركة بصلاحيات واسعة بما في ذلك الاستكشاف والتنقيب عن النفط.


1978_ انتقلت فيه الادارة العامة إلى صنعاء بعد أن كان مقرها في الحديدة منذ تأسيسها.


1990_ صدر قرار مجلس الوزراء رقم 191 بدمج الشركتين في شركة واحدة سميت شركة النفط اليمنية وبشعار جديد هو شعار شركة النفط الوطنية.


1996_ تم انشاء المؤسسة اليمنية العامة للنفط والغاز واصبحت الشركة احدى الوحدات التابعة لها.


فتخيلوا كل هذه القرارات يتم إلغاؤها بتوجيهات أشخاص نصبوا أنفسهم ليكونوا فوق الدولة والقرارات وزيادة على ذلك يذهبون لوصف من يعارض توجههم المخالف للقوانين هذه يصفونه بالمغرض ويحاول النيل منهم..


اين البنك المركزي اليمني وكل من يقفز على القرارات السابقة الذكر، ويقوم بإلغاء كل ذلك وينصب نفسه فوق الدولة والقوانين..


كثيرون انتهكوا قوانين تأسيس شركة النفط اليمنية وأبرز تلك الانتهاكات: توجيهات تعويم المشتقات النفطية التي اصدرها محمد الحوثي بصنعاء، ومثل قرار هادي من عدن، ثم توجيهات معياد بحصر الاستيراد على البنك المركزي اليمني وحاليا مصافي عدن..


اعيدوا لشركة النفط وظيفتها القانونية وكفى..

Powered by Froala Editor


قرائة المقال من عين العرب

عين العرب -

منذ 3 أشهر

-

33 مشاهدة

مقالات ذات صلة

Who is Abdul Majid Al-Zindani

عين العرب

منذ 3 أسابيع

-

56 مشاهدة