نبيل الصوفي نبيل الصوفي

نبيل الصوفي : الجنوب وحروب الإخوان المقدَّسة منذ 94 إلى 2020

‫من "قنا" شبوة بحر العرب، إلى باب مندب البحر الأحمر.. يعمل الإخوان لفرض أنفسهم.‬‫حتى لو لم ينجحوا، وهو مؤكَّد، لكنّي مندهش ومعجب بهذه الحيوية والجرأة والإقدام..‬‫نسوا الشمال والجنوب والجمهورية والوحدة والانفصال مثلما هتفوا يسقط النظام في 2011 ولم يرمش لهم جفن.. وأصحابي حانبين بالشعارات.***أيش قصة الإخوان.. لا يريدون أبداً يجدفون تجاه صنعاء.. كلما تقول لهم صنعاء، قفزوا جنوباً وغرباً..وعادهم يريدون العالم كله يجدف معهم، أما هم فلن يجدفوا مع أحد..***تغطيات "يمن شباب" و"بلقيس" لمفاوضات الرياض تذكِّرني بأجواء توقيع وثيقة العهد والاتفاق.‏يوقِّعون من جهة، ومن جهة كل حملتهم الإعلامية هي ضد التوقيع.‏كل ما أدانوا به "صالح" يظهره التاريخ أنهم هم من قالوه وفعلوه.‏حتى حرب 94، مهما ادعى العفافيش فأنا سمعت وكتبت عن حديث الإخوان أنها حربهم هم.***قال لنا اليدومي قبل 20 سنة، إن صالح والبيض كانا سيفرِّطان بالوحدة هرباً من الحرب، وإن أحد قيادات الإخوان ضرب بيده على الطاولة وقال الوحدة ملك الشعب، وإن من فجَّر الحرب في عمران "أحد الإخوة".‏واليوم قدهم يقولون ذا الكلام علناً، إلا إذا سدوا مع الجنوب فسيقولون صالح هو من حارب وليس هم..!!
قرائة المقال من نيوز يمن

نيوز يمن -

منذ 3 أسابيع

-

46 مشاهدة

مقالات ذات صلة

نبيل الصوفي

ناهي لك

منذ شهر

-

481 مشاهدة